عام / سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يتفقد أحياء محافظة رفحاء وكالة الأنباء السعودية

عام / سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يتفقد أحياء محافظة رفحاء وكالة الأنباء السعودية


رفحاء 26 جمادى الأولى 1442 هـ الموافق 10 يناير 2021 م واس
تفقد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية اليوم , أحياء محافظة رفحاء، شملت أحياء (النموذجية , العمال , الخالدية), اطلع خلالها على بعض المشاريع الجاري تنفيذها، والملاحظات التي اطلع عليها في زيارته التفقدية السابقة لحي الروضة.
ووجه سموه بالمتابعة المستمرة والعمل على تعزيز العمل الخدمي والبلدي, وضرورة تحقيق منهج القيادة الواضح نحو تقديم أفضل الخدمات وتحقيق التنمية الشاملة، لا سيما مع ما يحظى به القطاع البلدي والخدمي من دعم كبير من القيادة الرشيدة.
وأكد الأمير فيصل بن خالد بن سلطان , الاهتمام بالتخطيط العمراني والحضري لتكوين بيئة محفزة للقطاعات الاقتصادية والأنشطة التجارية كافة، وتحفيز الأهالي لممارسة الأنشطة الانسانية الترفيهية والرياضية والسياحية التي ترفع من جودة الحياة، عاداً تخطيط المدن والأحياء القاعدة الأهم للتطور بمختلف مجالاته الاقتصادية والاجتماعية والثقافية, إضافة لدوره في تعزيز الأمن والاستقرار.
كما وجه سموه بتأهيل عدد من الحدائق العامة، والشوارع الرئيسة بشكل مناسب وفق معايير مبادرة تحسين المشهد الحضري ومعالجة التشوه البصري، والاهتمام بالمنظر العام، وتنسيق الحدائق وممرات المشاة وفق مبادرة أنسنة المُدن والتعاون قدر الإمكان مع الفرق التطوعية المعنية بالبيئة والزراعة والترفيه.
وشدد على سرعة استكمال إجراءات نقل سوق الماشية إلى الموقع الجديد وربط حي الورود بالطريق الدولي واستكمال شارع الستين بحي الورود وربطه بطريق لينة لخدمة طالبات وطلاب ومنسوبي جامعة الحدود الشمالية، وإعادة تأهيل حي النموذجية وتحسين المداخل والمخارج، وعمل دراسة متكاملة لتطوير وتأهيل شارع الملك فيصل.
// انتهى //
19:24ت م
0132

عن admin

شاهد أيضاً

«النيابة»: السجن والغرامة لحيازة الأسلحة دون ترخيص وإطلاق النار في المناسبات – أخبار السعودية

«النيابة»: السجن والغرامة لحيازة الأسلحة دون ترخيص وإطلاق النار في المناسبات – أخبار السعودية

شددت النيابة العامة على حظر حمل الأسلحة النارية أو إطلاق النار في الأماكن العامة أو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *